حالات طبية غريبة

حالات طبية غريبة

في المستشفيات وغرف الطوارئ والعيادات يختبر الأطباء كثيراً من الحالات الطبية المختلفة يومياً، لكنّ بعضها يبدو نادراً ويصل إلى حدّ الغرابة كما يروي بعضهم، في ما ينقله موقع مجلة “ريدرز دايجست” كالآتي:


– امرأة أكلت نحلة: طبيب الطوارئ روبرت غلاتر، من مستشفى “لينوكس هيل” في نيويورك بالولايات المتحدة، شهد العديد من الحالات الفريدة، منها حالة هذه المرأة. فخلال نزهة في الطبيعة كانت تتناول الصودا من الزجاجة مباشرة فأحست بألم قوي في صدرها، تطور إلى نبض متصاعد وتورم في الشفتين، فهرعت إلى الطوارئ، ليتبين أنّها نحلة تمكن الأطباء من التخلص منها بعدما وصلت إلى بطانة المعدة، وتعافت المرأة بسرعة بعدها.


– امرأة ألصقت عينيها بالصمغ خطأ: كذلك، عالج الدكتور غلاتر امرأة شابة وضعت الصمغ القوي على عينيها بالخطأ، فلم تتمكن من فتحهما، إذ بدلاً من وضع قطرة مضاد الالتهاب في عينيها وضعت ذلك الصمغ القوي. ولم يتوقف الأمر عند هذا الحدّ، بل أخطأت أيضاً وهي تمضي إلى الطوارئ، بين رش رذاذ النفس المنعش في فمها ورذاذ البهارات الذي جعل حالتها أسوأ بكثير. يقول غلاتر: “كانت تقول إنّها لا تستطيع التنفس، كما كانت عيناها مقفلتين فاستخدمت الزيت لفتح عينيها، كما أعطيتها دواء مهدئاً للأعصاب بينما كنت أفتح قنواتها التنفسية”.


– قطعة طعام قديمة في أذن طفل: اضطر الطبيب إديسون ماك دانييلز لأخذ طفله ذي العشر سنوات إلى العيادة لإحساسه بألم مستمر في أذنه. فعندما نظر ماك دانييلز داخل أذنه بعمق لم يتمكن من تحديد المشكلة خصوصاً أنّه غير مختص بالأذن بل جراح أعصاب. في العيادة، وضع الأطباء الطفل تحت المجهر، فوجدوا قطعة فشار (بوب كورن) عالقة منذ سنوات في أذنه، بل إنّ الجلد نما حولها كما يقول ماك دانييلز الذي تفاجأ تماماً. يتابع: “كانت القطعة تحجب طبلة الأذن وتسد قناتها”. وبينما كانت إزالتها سهلة، اضطر الفتى إلى تناول مضادات حيوية طوال بضعة أيام، واختفى تماماً الألم ومعه أيّ مشاكل في السمع، بعدها


– دودة شريطية عملاقة لدى لاعب هوكي: لاعب الهوكي الأميركي الشاب كارسون ماير (20 عاماً) اكتشف دودة شريطية كانت في أمعائه بلغ طولها 63.5 سنتيمتراً. كان الشاب خلال دراسته في جامعة “ميامي” يعاني من تعب وخسارة في الوزن مزمنين وغير مفهومين. وفي فبراير/ شباط الماضي، أخرج في دورة المياه الدودة الطويلة تلك. من جهتهم، شكّ الأطباء أنّها من نوع العوساء التي يمكن أن يلتقطها المصاب من أكل سمك غير مطبوخ.

 

المصدر / العربي الجديد